«الاتحاد السعودي للأمن السيبراني» شريك داعم لـ « المعرض السعودي الدولي للأمن الوطني والوقاية من المخاطر »

228

أعلن «الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز» مشاركته كـ «شريك داعم» في «المعرض السعودي الدولي للأمن الوطني والوقاية من المخاطر» الذي سيقام برعاية كريمة من سمو وزير الداخلية الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف، في «مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض» خلال الفترة من 4 – 6 نوفمبر الجاري.

ويأتي المعرض الذي تنظّمه وزارة الداخلية السعودية ممثلة بالمديرية العامة للدفاع المدني وقطاعات أمنية مختلفة، ويحمل «شعار صياغة مستقبل الأمن الوطني والوقاية من المخاطر»، لغرض تسهيل التواصل التجاري بين قادة الصناعة المحليين والدوليين والحكومة السعودية.

وأكّدت الرئيس التنفيذي لـ «الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز» نوف بنت عبدالله الراكان، أن رعاية الاتحاد للمعرض تأتي انطلاقًا من حرصه الدائم على التوعية بالامن السيبراني لكافة القطاعات الأمنية والاجتماعية والاقتصادية، ما يخلق بيئة مواتية للأعمال، من شأنها أن تعود بالكفاءة والربحية على الجهات العاملة في هذه المجالات، مشدّدة في الوقت ذاته على دور «رؤية السعودية 2030» في تحفيز كافة القطاعات على تطوير قدراتها الإلكترونية استكمالًا لريادة المملكة الإقليمية والدولية في مجالات التقنية، خصوصًا وأن السعودية باتت قبلة للكثير من الاستثمارات التقنية حول العالم، في ظل تطوّر بيئة الأعمال الذكية وسرعة تبني أحدث التقنيات العالمية.

ويرتكز المعرض على أربعة مرتكزات رئيسة، هي: الابتكار، القيادة الفكرية، الترفيه والتوعية العامة والأعمال، ويتناول المشهد المستقبلي لخمس قضايا أمنية رئيسة، من خلال أجنحة متخصصة ومنتديات، هي: أمن الحدود، مكافحة الإرهاب، المدن الذكية الآمنة، أمن الحج وأمن المعلومات.

ويشمل المعرض الذي سيتضمن العديد من الابتكارات الحديثة، منصة للنقاش وتبادل الخبرات وإبراز أفضل الممارسات، إلى جانب إقامة الشراكات والتعاون بين الأطراف ذات الصلة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.