تجربة وخبرة الهيئة الملكية في إدارة الأزمات تدعم منظومة الصناعة والثروة المعدنية لإنشاء مركز الأزمات

29

الجبيل – جواهرالزهراني
نظمت الهيئة الملكية بالجبيل ممثلة في إدارة الأمن الصناعي والسلامة صباح امس الخميس بمركز الملك عبدالله الحضاري بمدينة الجبيل الصناعية ورشة عمل خطة تأسيس مركز الأزمات والكوارث لمنظومة وزارة الصناعة والثروة المعدنية.
حيث أكد مستشار معالي نائب الوزير لشؤون التعدين بوزارة الصناعة والثروة المعدنية ورئيس فريق خطة تطوير تأسيس مركز الأزمات والكوارث لمنظومة الوزارة الأستاذ احمد عجب نور على أنهم يعملون حالياً على استيفاء خطط انشاء مركز ادارة الأزمات في منظومة وزارة الصناعة والثروة المعدنية واضاف نهدف من هذه الورشة إلى الاستفادة من تجربة الهيئة الملكية بالجبيل وتجربتها في إعداد خططها لإدارة الأزمات بحكم تجربتها الكبيرة والرائدة .
واشار المهندس/ نور إلى أن خبرة الهيئة الملكية بالجبيل في إدارة الأزمات سوف تساعد منظومة وزارة الصناعة والثروة المعدنية للوصول لأفضل الخطط للتعامل مع الازمات والكوارث، وسنعمل على تطويرها بالتعاون مع زملائنا بالهيئة الملكية بالجبيل
هذا وقد بدأت الورشة بأستعراض مدير إدارة الأمن الصناعي والسلامة بالهيئة الملكية بالجبيل ورأس الخير م . سعيد بن احمد الشهري خطة الطوارئ الكبرى بالهيئة الملكية بالجبيل مراحل أعداد الخطة من خلال عقد ورش العمل بين إدارة الأمن الصناعي والسلامة وإدارة الأزمات والكوارث لعمل الإطار العام للخطة وحصر المتطلبات اللازمة للتعامل مع الحالات الطارئة ، وحصر جميع الإمكانيات والبيانات للإدارات والقطاعات ، والبدء في إعداد كتابة الخطة وعمل سيناريو للتأكد من مدى فعالياتها ، وإعداد الخطة المستقبلية وفحص و تجربة الخطة مع جميع القطاعات بالإضافة إلى التحديث المستمر للخطة.
عقب ذلك تحدث رئيس قسم تخطيط إدارة الازمات والكوارث بالهيئة الملكية بالجبيل مشاري بن بندر العتيبي عن مهام إدارة الأزمات والكوارث بالهيئة الملكية بالجبيل واهدافها والتي تمثلت في التأكد من استمرارية الأعمال ، وتهيئة وتشكيل فريق من الإدارات العليا في القطاعات الصناعية و الحكومية والصحية العاملة في مدينة الجبيل الصناعية ذات الصلاحية للقيام بإدارة الأزمات والكوارث ، وتشكيل فريق للمخاطر والتخطيط لإدارة الأزمات والكوارث على مستوى المدينة ، ومراجعة الخطط الحالية للازمات والحوادث لجميع القطاعات العاملة في الجبيل الصناعية ورأس الخير ووضع التشريعات اللازمة لتحديد مهام ومسؤوليات لفريق العمل ، واصدار التعليمات الواجب أتباعها في الاستجابة للحوادث الفردية بالإضافة إلى التخطيط لحصر المخاطر والتقليل من حدتها.
فيما ناقش المهندس عبدالله المشاري مدير عام السلامة والصحة والبيئة بوزارة الصناعة والثروة المعدنية مع المختصين أعمال تطوير خطة تأسيس مركز إدارة الازمات لمنظومة وزارة الصناعة والثروة المعدنية.
الجدير بالذكر إن هذه الورشة تهدف إلى تطوير خطة تأسيس مركز متكامل لإدارة الأزمات والكوارث لمنظومة وزارة الصناعة والثروة المعدنية يعنى بإدارة الحالات الطارئة والتعامل مع الأزمات وتصنيفها ومواجهة آثارها ونتائجه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.