أمين منطقة الباحة يدشن النظام الإلكتروني لرخص الحفريات

51

الدمام -جواهرالزهراني
دشن أمين منطقة الباحة رئيس اللجنة الدائمة لتنسيق المشروعات بالمنطقة الدكتور علي بن محمد السواط النظام الإلكتروني لرخص الحفريات والخدمات العامة وتمديدات البنية التحتية، وحضر التدشين أعضاء اللجنة الدائمة مسؤولو الإدارات الحكومية الممثلة في اللجنة، ويهدف النظام إلى أتمتة إجراءات وخطوات استصدار تراخيص الحفريات وفي سبيل تطوير وتحسين الخدمات المقدمة لأهالي منطقة الباحة وايجاد قناة تواصل فعالة وسريعة بين الجهات الخدمية المعنية بالحفريات في المنطقة.
وأوضح الدكتور السواط أن النظام يساهم في تفعيل واختصار إجراءات تراخيص الحفريات إلكترونياً وبمستوى عالي من الشفافية دون الحاجة إلى المراجعات الشخصية والتعاملات الورقية التقليدية، ويرتبط نظام تراخيص الحفريات الإلكتروني بشكل آلي مع الأنظمة الإلكترونية القائمة مثل نظام الإتصالات ونظام سداد ونظام المرادم، ويوفر قنوات تقنية لإدارة ومراقبة الأعمال الإدارية لتراخيص الحفريات ويوفر أدوات للإستعلام ونماذج للتقارير الإحصائية، وأضاف أمين منطقة الباحة بأن البرنامج الإلكتروني يتيح للمسؤولين والمختصين في كافة الجهات الخدمية مراقبة ومتابعة مراحل العمل إلكترونياً باستعمال الأجهزة المحمولة المربوطة بالنظام، كما تم إضافة حاسبة الكترونية توضح الرسوم البلدية مع ربط النظام بنظام المخالفات البلدية.
وذكر الدكتور السواط بأن النظام يسهم في تحقيق مفهوم المدن الذكية ويسهم في وضع إيجاد منصة عمل مشتركة تربط الجهات الخدمية بالمنطقة وتوفر الوقت والجهد في إدارة أعمال الحفريات وترفع من كفاءة الأداء، ويرتبط بالنظام الموجود في أمانة المنطقة عدد من الجهات الخدمية ومنها فرع وزارة النقل والخدمات اللوجستية وفرع إدارة المياه وشركة الكهرباء وشركات الإتصالات وشركة المياه الوطنية وإدارة المرور وإدارة الدفع المدني بالمنطقة. ومن مزايا النظام سرعة إنجاز معاملات حفريات الخدمات العامة دون الحاجة إلى مراجعة الأمانة أو الجهات الخدمية الأخرى، كما يوفر النظام الإلكتروني للحفريات إمكانية متابعة تنفيذ أوامر العمل بعد صدور التصاريح، وإغلاق أوامر العمل بعد استيفاء جميع شروط الإغلاق ‏وأخذ مرافقة جميع الجهات ذات العلاقة، وتسريع آلية الإصدار ‏من خلال إلغاء اعتراض الجهات ‏واستبدال ذلك بالاشتراط المسبق لكل جهة عن أعمالها على أن يكون الاشتراط بين الجهات المالكة للمشاريع مع بقاء مسؤولية المقاول المنفذ أمام الجهة المالكة، كما يفعل النظام دور المختبرات والاستشاريين في أعمال ضبط الجودة للحفريات ويسهم في إدارة الجدول الزمني والمهام من بداية الحفر حتى اقفال الحفرية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.